جديد الحقيقة
الرئيسية / أقسام أخرى / منوعات / «عين الصحراء».. تعكس جمال الطبيعة العربية

«عين الصحراء».. تعكس جمال الطبيعة العربية

شارك رائد الفضاء الإماراتي، سلطان النيادي، وهو أول عربي يمشي في الفضاء، من على متن محطة الفضاء الدولية، صورة خلابة لـ«عين الصحراء»، أو حفرة الريشات، وهي معلم جيولوجي بارز في هضبة آدرار بالصحراء الكبرى، قرب مدينة وادان الأثرية غرب وسط موريتانيا.

وقال النيادي، عبر حسابه في تويتر إن «عين الصحراء تشهد على عجائب الطبيعة وأسرار كوكبنا، ما أجمل طبيعتنا في العالم العربي، وما أروع غناها وتنوعها».

و«عين الصحراء» عبارة عن حفر ذات أشكال دائرية، لها قطر ضخم يبلغ 30 ميلاً، تحيط بها هالة زرقاء، تشبه بؤبؤ العين، وتظهر التكوينات الصخرية المحيطة بها على شكل جفن، ومنها جاءت تسميتها، وقد اكتشفها الباحث لفرنسي تيودور مونو في ثلاثينيات القرن الماضي، ومنذ ذلك الحين والبعثات الجيولوجية تتوالى على تلك المنطقة لدراسة ماهيتها ومحاولة إيجاد تفسير علمي لها.

وقبل أكثر من شهر، انطلق سلطان النيادي، ضمن فريق «كرو–6»، في مهمة علمية إلى محطة الفضاء الدولية، ويخوض أطول مهمة علمية للعرب في الفضاء، ستستمر ستة أشهر متواصلة في محطة الفضاء، حيث سيشارك بتجارب علمية في 10 مجالات حيوية طوال مدة المهمة.

عن ALHAKEA

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*