الرئيسية / كتاب الحقيقة / يوميات … مواطن
الكاتب احمد الميموني

يوميات … مواطن

نشر إليكم مقال للكاتب احمد الميموني خص به  مقاله بعنوان ((يوميات … مواطن)) نص المقال أدناه، والتعليق لكم:-

 

 

 مسكين المواطن تعلق بحبال الحكومة المصنوعة من الشوك فلا سلم من جروح يده ولا انتقل الى التنمية التي يحلم فيها . غرق المركب بالربان فضاعت التنمية وراحت مهب الريح فلا سلمنا على فلوسنا ولا سلمنا على تنميتنا المليارات تلو المليارات تساق الى دول الجوار وكانها ( فلوس ابوكم ) . ولسان حال المواطن يقول ( هشتكنا وبشتكنا ياريس ده انت رئيس والنعمة كويس ) غرقتونا بزحمة الفساد وصرنا كل يوم نعيش زحمتكم وشوارعكم تبدلون الرصيف كل سنتين والشارع معاه ونسيتوا ان العلة فيكم فكم فاسد يجلس على كرسي الادارة وينهي ويامر ؟؟؟ كم صالح احيل للنيابة على النوايا؟؟؟؟ بل من عطل الحياة النيابية سنتين بخطآ اجرائي لحد الان مجهول والمجهول ضمير مستتر يعود على الفاعل الاصلي . عندنا من المشاكل مانستطيع ان نصدرة للخارج بل اكاد اجزم اننا نحن الفساد بعينه . نبتغي وجه الشيطان فصار الفساد جزء نلعب فيه على كيفنا

صدقوني حتي من كان قابل بكم رغم عيوبكم اليوم رفع راية الرفض القاطع كل شئ استغليتوه للوصول لمبتغاكم حتى ضرب الوحدة الوطنية كان عندكم بسيط حتى تصلوا الى غاياتكم . املك الشجاعة لاضع يدي على الجرح واقول العلة وين لكن وش الفايده كل الكويت تدري العلة وين ؟؟؟ وتدري ان التردي اللي حنا فيه مصطنع بل اكاد اجزم اننا فعلاً لانحتاج الى ارسطو ليحل مشاكلنا بل نحتاج فقط لرجال دولة . او حتي رجال فقط الحمدلله لم يكن نيوتن كويتي والا لكان اخذ التفاحة وقال مشوا الموضوع حاله حال الترقيع بديرتنا كل شي عندنا ترقيع في ترقيع فنحن نملك المليارات والمفارقة العجيبة عندنا من ينتظر السكن عشرين سنة . نعم نملك المليارات ولكن نعاني من تردي الاوضاع الصحية وياعيني على الصحية وركزوا على الصحية فنحن فعلاً نحتاج الي طبيب يعالج العلة عندنا في وزارة الصحة . نملك المليارات لكن للاسف لانملك خطة للحكومة وعلى طاري الخطة تري الخطة جايه جايه ويقولون الخطه ناااار.. بس ليش مانصبر على الحكومة صج صار لنا خمسين سنة بدون خطة بس ميخالف نصبر والامر يوم اذن لله . ياجماعة الخير صحيح نملك المليارات بس عاد تري جامعتنا العتية للحين فيها خير ومن كثر الخير اللي فيها ماتستوعب  مخرجات الثانوية صحيح ان اولادنا يهيمون في جامعات خارج الكويت بس ماعليه الجماعة علشان جامعة الكويت تعيش ضحوا بجامعة الشدادية واحرقوها ويوم حرقوها صاح معالي وزير التربية ( قربوا مربط النعامة مني ) وشكل لجنة تحقيق وابشركم بالسلامة عرفوا الفاعل طلع الخشب قليل الادب هو السبب . مثل رصيف الداخلية طلع مسكين والناس هي اللي طقته .

الحال ماهو حال والوضع تفاقم واصبح لايطاق اصبحنا نراكم مجرمين في حق الكويت والكويت الضحية تستنجد من ينقذها من الفساد اعرف جيداً انه لن يدوم الحال فالجيل الجديد سيقول كلمته لكم فلا تكونوا مثل اللي جا بيكحلها عماها .

[email protected]

[email protected]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*