جديد الحقيقة
الرئيسية / كتاب الحقيقة / هرب قلبي إليك ،،، بقلم الكاتبة : فاطمة المذكوري
خواطر

هرب قلبي إليك ،،، بقلم الكاتبة : فاطمة المذكوري

هرب قلبي إليك
أحبك جدًا و جدًا و جدًا
شئتَ أنت أم أبيت..
فالحب شعور
لا يشترط موافقة المحبين ليسكن قلوبهم ..
أغذقتَ علي بكلمات الحب
أم حرمتني ذلك ..
أقنع بما أنا عليه..
منذ أن سكن هواكَ قلبي
فجعلني أعشق ذاتي
بعد أن أهملتها..
جعلني أغوص في بحرها..
و أرى ..و أستخرج جواهرها..
فالحب إحساسٌ عميق
يجعلك أكثر قربًا من نفسك..
اقتربتَ مني..
أم ابتعدت ..
أقنع بما أنا عليه ..
منذ أن عشقت روحي روحك..
فعشقي لروحك..
جعلها تتجسد في كل ما حولي
لأضحى أراك في كل مكان ..
لم أكن كما أنا الآن إلا معك
فلا تجعل هذا الاسثتناء
يومًا يبكيني..
قلبي هرب إليك
من قسوة الحياة
فلا تكن عليه أقسى ..
لا تعاتب قلبينا على هذا الحب ..
نحن..نملك التحكم في أجسادنا
و لا نملك التحكم في مشاعرنا
فالقلوب كالطيور الحرة
ترحل و تهاجر ..
بحثًا عن الدفء و الأمان
و حيثما وجدتهما ..
استوطنت …

بقلم الكاتبة : فاطمة المذكوري

عن ALHAKEA

تعليق واحد

  1. خاطره جميلة فيها تفاصيل المشاعر ووصف لها لاستجداء حب الحبيب ولفت انتباهه بأن حبه أصبح متكأ لابد منه …فالحب شعور سامي عندما يقع في الوجدان صعب ابداله وان تم إهماله يظهر بصورة اسى يقتلع الفؤاد … فرفقا بالحبيب…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*