جديد الحقيقة
الرئيسية / محليات / وزيرة التعاون الدولي بمصر تثمن الدور البارز للصندوق الكويتي في دعم جهود التنمية ببلادها

وزيرة التعاون الدولي بمصر تثمن الدور البارز للصندوق الكويتي في دعم جهود التنمية ببلادها

أشاد رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي اليوم الاثنين بالعلاقات “التاريخية الراسخة” بين بلاده ودولة الكويت معربا عن تطلع حكومته لتعزيز علاقات التعاون مع الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية “الذي يعد أحد أهم شركاء مصر في التنمية”.
وذكرت رئاسة مجلس الوزراء في بيان أن ذلك جاء خلال لقاء الدكتور مدبولي المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مروان الغانم ونائب مدير ادارة العمليات لشؤون الدول العربية عبدالله المصيبيح ومدير ادارة المكتب الفني طلال السلطان.
وأعرب مدبولي في هذا السياق عن تقديره للدور البارز الذي يؤديه الصندوق الكويتي في دعم جهود التنمية من خلال تمويل المشروعات التنموية ذات الأولوية للحكومة المصرية وبصفة خاصة برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء.
وقال ان اجمالي عدد المشروعات التي اسهم الصندوق الكويتي في تمويلها نحو 54 مشروعا بقيمة حوالي 6ر3 مليار دولار في قطاعات عدة تضمنت الصحة والنقل والزراعة والكهرباء والبترول والمياه والصرف الصحي.
وأعرب مدبولي في الوقت ذاته عن تطلعه الى “تعميق الشراكة مع الصندوق الكويتي للتنمية خلال المرحلة المقبلة من خلال المساهمة في مشروعات تنموية جديدة”.
وذكر أن المشروعات التنموية فى شبه جزيرة سيناء تأتي في اطار توجيهات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بدعم جهود تنمية سيناء والاستثمار في البنية الأساسية وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين مضيفا أن “هذه المشروعات ساهمت بالفعل في تغيير وجه الحياة فى شبه جزيرة سيناء”.
ومن جانبه، نقل المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية وفق البيان تحيات رئيس مجلس الوزراء الكويتي سمو الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ووزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح الى الحكومة المصرية.
وعبر الغانم عن سعادته بزيارة مصر للمشاركة في تدشين مشروعات تنموية “تعد ثمرة التعاون المصري الكويتي لتحقيق التنمية” مستعرضا مجالات عمل الصندوق الكويتي للتنمية في مصر خلال المرحلة الماضية مؤكدا حرص الصندوق الكويتي على المشاركة في مشروعات تنموية جديدة في مصر خلال المرحلة المقبلة “بما يلبي طموحات الأشقاء فى مصر”.
وذكر البيان أن وزيرة التعاون الدولي رانيا المشاط استعرضت في ذات السياق أهم محاور المشروعات المقترح مشاركة الصندوق الكويتي بها خلال الفترة المقبلة والتي روعي فيها أن تلبي أولويات التنمية التي وضعتها مصر.
ومن المقرر أن يدشن الرئيس المصري اليوم (محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر) شرقي محافظة بورسعيد التي وصفت بأنها “تعد الاضخم من نوعها علي مستوى العالم” وبطاقة انتاجية 6ر5 مليون متر مكعب يوميا من المياه المعالجة ثلاثيا.
وسيتم نقل هذه المياه المعالجة الى أراضي شمال سيناء لتساهم في استصلاح 400 ألف فدان وذلك في اطار مشروع قومي لتنمية سيناء ولتعزيز منظومة الاستخدام الأمثل للموارد المائية للدولة وذلك وفقا للمتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي في بيان بهذا الشأن.
ومن جانبها، ثمنت وزيرة التعاون الدولي بمصر رانيا المشاط اليوم الاثنين دور الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية “البارز” في دعم جهود التنمية بمصر من خلال تمويل المشروعات التنموية ذات الأولوية للحكومة المصرية.
ووصفت المشاط في هذا السياق الصندوق الكويتي بأنه “يعد أحد أهم شركاء مصر في التنمية” معربة عن ثقتها بأن قنوات التعاون “المفتوحة” بين مصر والصندوق ستشهد مزيدا من التطور والنمو خلال المرحلة المقبلة.
وأشارت الى تطلع الحكومة المصرية بشكل دائم لتنمية علاقات التعاون مع الصندوق الكويتي للتنمية.
واستعرضت كذلك الموقف الحالي للمشروعات التنموية الجاري تنفيذها بتمويل من الصندوق الكويتي وأبرزها مشروعات برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء مؤكدة حرص وزارتها على تكثيف خطط وبرامج التعاون المشتركة مع الصندوق.
من جانبه، اشاد المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ب “الطفرة التنموية والمشروعات العملاقة” التي تشهدها مصر منوها بالعاصمة الادارية الجديدة ومشروع محطة مصرف بحر البقر “العملاق” شرقي محافظة بورسعيد.
ووصف الغانم الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية بأنه “شريك أساسي” لجمهورية مصر العربية مؤكدا أن “حجم العمل والدقة والانجاز في المشروعات العملاقة في مصر منح الشركات المصرية شهادة ثقة تمكنها من العمل في أي مكان بالعالم”.

عن ALHAKEA

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*