جديد الحقيقة
الرئيسية / محليات / المدير العام للهيئة العامة يؤكد اهمية فعاليات اختيار قطر عاصمة للشباب الإسلامي

المدير العام للهيئة العامة يؤكد اهمية فعاليات اختيار قطر عاصمة للشباب الإسلامي

أكد المدير العام للهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري اليوم الاثنين اهمية الفعاليات التي ستستضيفها قطر طوال العام الحالي باعتبارها عاصمة للشباب الاسلامية لعام 2019 في تحفيز الشباب وابراز طاقاتهم وتشجيعهم على العطاء والابداع والابتكار.
وقال المطيري لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب افتتاح الفعاليات ممثلا لوزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري ان هذه الفعاليات التي ستعقد تحت شعار (الامة بشبابها) تركز على دور الشباب واهميتهم باعتبارهم امل الامة في نهضتها وتطورها وبناء مجتمعاتها.
واضاف ان هذه الفعاليات تساهم في تمكين الشباب والتعبير عن تطلعاتهم في تحقيق التنمية المنشودة في بلدانهم وتلبية متطلباتهم في العمل والتعليم والمشاركة في بناء المجتمع وآمالهم في تعزيز مشاركتهم في كل المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية والتعليمية.
واشار المطيري الى اهمية افساح المجال امام الشباب في كل المجتمعات الاسلامية لاعطاء هذه الشريحة المهمة من المجتمع الانطباع بأنهم يبقون على الدوام اساس كل عملية تنموية ويظلون الطاقات الكامنة التي تعول عليها المجتمعات لتحقيق نهضتها المنشودة.
واشاد بالاستعدادات التي قامت بها قطر لانجاح الفعاليات التي ستقام على هامش المنتدى حتى نهاية العام الجاري وبما تضمنته من انشطة عديدة منها اطلاق جائزة الدوحة للابداع الشبابي واقامة منتدى الدوحة للشباب الاسلامي وتنظيم واحة الدوحة للابتكار واحتضان معسكر الدوحة الشبابي للعمل التطوعي والانساني.
ولفت الى ما توليه الكويت بتوجيهات من سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح من اهتمام كبير بالشباب من الجنسين وانشاء هيئة خاصة بهم وكذلك وزارة خاصة لهم تشجيعا لهم على المساهمة بدور فاعل في دفع عملية التنمية في جميع المجالات وفي نهضة الكويت وتطورها وازدهارها.
وقال ان هذا الاهتمام ادى الى اطلاق عدد من المبادرات الشبابية المتميزة وتعزيز دور هذه الشريحة في جميع المجالات التي تحتاج الى طاقات هذه الفئة وتحقيق عدد من الانجازات المتميزة مشيرا الى الاستمرار في هذا الدعم والتشجيع.

عن ALHAKEA

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*